الكلف

تردني الكثير من الاستفسارات والاسئلة حول الكلف واخرالعلاجات فاجملت لكم من اعرف وباقل التاثيرات الجانبية الممكنة وقد استفدت كثيرا من مقالات الجمعية السورية للامراض الجلدية.
الكلف هو إضطراب صباغي في الوجه يشمل الوجنتين ومقدمة الوجه وبشكل شائع الشفة العلوية, هذه الحالة أكثر شيوعاًعند النساء حيث تشكل 90 بالمئة من الحالات, يصادف الكلف عند50 – 70 بالمئة من النساء االحوامل و يتراجع غالباً خلال أشهر بعد الولادة , كما يصادف عند 8- 29 بالمئة من النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل و يستمر غالباً لعدة سنوات بعد وقفها.

قد يترافق الكلف مع زيادة تصبغ في الحلمتين والأعضاء التناسلية كما أنه قد يترافق عند النساء مع إضطرابات غدية مبيضية,أما عند الرجال فلا علاقة للتغيرات الهرمونية بالكلف .

وغالباً يصيب الكلف النساء الشابات و يصادف عند السمرأكثر , حيث يتظاهر ببقع أو لطخ بنية محددة تماماً متناظرة عادة , تتوضع على جلد النواتئ العظمية من الوجه.

و يقسم الكلف وفق للتوضع إلى:
كلف منتصف الوجه Centrofacial: يصادف بنسبة63 بالمئة من الحالات و يتوضع على الخدين والجبهة والشفة العلوية والأنف والذقن.

كلف الوجنتين Malar: يصادف بنسبة 21 بالمئة و يتوضع على الخدين والأنف .

كلف الفك السفلي Mandibular: يصادف بنسبة 16 بالمئة و يتوضع على فرعي الفك السفلي
كما يقسم الكلف وفق التوزع الميلانين المزداد في الآفة إلى:

بشروي: حيث تتوضح البقعة بأشعة وود و تكون المعالجة أسهل.
أدمي: لا تكون البقعة أوضح بأشعة وود و المعالجة أصعب.
مختلط: حيث تتوضح البقع قليلا بأشعة وود.

معالجة الكلف Treatment Of Melasma
تشمل معالجة الكلف طيف من العوامل المزيلة للتصبغ الموضعية إضافة إلى المعالجات الفيزيائية، وقد تم إحراز درجات مختلفة من النجاح لهذه المعالجات .
تتم معالجة الكلف بـ:

عوامل موضعية منقصة للتصبغ Topical Hypopigmenting Agents:
Hydroquinone HQ
tretinoin-RA- kojic acid
Azilaic acid

معالجة فيزيائية:
التقشير الكيميائيchemical peels
glycolic acid-GA
Trichloroacetic acid-TCA
المعالجة بالليزر Laser Therapy
سنفرة الجلد Dermabrasion

العوامل الموضعية المنقصة للتصبغ:
Hydroquinone – HQ:

وتشمل الآثار السيئة للـ HQ :
إلتهاب جلد تخريشي Irritant Dermatatis.
إلتهاب جلد تماسي Contact Dermatitis.
فرط التصبغ التالي للإلتهاب.
Postinflammatory Pigmentation
إبيضاض الأظافر Nial Bleaching.

الريتنوئيدات Retinoids:
Tretinoin:
هو الـ Rtinoic Acid / RA أو Vitamin A Acid , له تأثير مثبط للتيروزيناز بتثبيط إنتساخ الأنزيم بالإضافة إلى تثبيط عامل تحويل الدوبا كروم و النتيجة هى تخفيف اصطناع الميلانين
الـ RA ينقص فرط التصبغ من خلال تحريض التوسف و التراكيز المستخدمة هي بين 0.05 – 0.1 بالمئة و الآثار الجانبة المرافقة هي:
الحمامى Erythema, التقشير في منطقة التطبيق, فرط تصبغ تالي للإلتهاب وهو تأثير جانبي شائع عند السمر, وعموماً لا ينصح العلاج به بمفرده لفرط التصبغ.

Isotretinoin:
تمت دراسة الإيزوتريتينون 0.05 بالمئة في 30 مريض تتراوح حالتهم من متوسطة إلى شديدة حيث تم إختيار المرضى بشكل عشوائي للمعالجة بالإيزوتريتينون مضافاً إليه واقي شمسي ومقارنته مع المعالجة بالسواغ مضافاً إليه واقي شمسي وذلك لمدة 40 أسبوع .

أظهرت النتائج المسجلة في المرضى المعالجين بالـ ITإنخفاضا:
بنسبة 68.2 بالمئة في مشعر مساحة الكلف وشدته MASI /Melasma Area and Severity Index
وبنسبة 47 بالمئة في مشعر الميلانين MI/Melanin Index
بالمقابل هناك إنخفاض بالنسبة للمرضى المعالجين بالسواغ: بنسبة 60 بالمئة في MASI , وبنسبة 34 بالمئة فيMI
على الرغم أن هذه الإختلافات غير مهمة إلا أنها تشير إلى أن الدواء غير مناسب لعلاج الكلف , و كانت الآثار الجانبية مقتصرة على إلتهاب الجلد بالريتنوئيد متوسط الشدة في 27 بالمئة من المرضى.

حمض الأزيليك Azelaic Acid:
له تأثيرات سامة ومضادة لتكاثر الخلايا الميلانية melanocytes وذلك عن طريق تثبيط فعالية الـ Oxidoreductase المتقدري و تثبيط إصطناع الـ DNA, وهو أيضاً يعتبر مثبط تنافسي ضعيف للـTyrosinase , يوجد الـ Azelaic Acid بشكل كريم بتراكيز 15-20 بالمئة.
تم إستخدام الـ Azelaic Acid 20 بالمئة بشكل كريم لمعالجة 39 مريض و ذلك لمدة 6 أشهر حيث طبق مرتين يومياً, فحدث تناقص في شدة الكلف عند 37مريض , بينما كان متوسط النقص في التصبغ الذي سجل هو 51.3 بالمئة.
عموماً كان تقييم كل من الطبيب والمريض ممتاز او جيد و الآثار الجانبية غالباً خفيفة وعابرة وتضمنت:
الحكة الموضعيةItching Local – التوهج Burning – الحمامى Erythema.

GA plus Kojic Acid:
حمض الكوجيك هو مركب يشتق من فطور Aspergillus oryzae وهو يثبط الـTyrosinase.
تمت دراسته في مركبات تحوي عناصر أخرى مثل الـ GA ,GA 5 / I and Kojic Acid 4
قورن مع مركبات أخرى مؤلفة من GA 5 / II and HQ 4

تم إستخدام المركبات ( I , II ) مرة يومياً على نصفي الوجه كلاً على حدى عند 39 وذلك لمدة 3 اشهر , على الرغم أنه لم تصبح بشرة أي مريض صافية أو نظيفة إلا أن كلا المركبين I و II قد أثبتا فعالية متساوية مع إنخفاض في التصبغ عند 51 بالمئة من المرضى.
النتائج الممتازة قد لوحظت عند 28 بالمئة من المرضى المعالجين بالمركب I و عند 21 بالمئة من المرضى المعالجين بالمركب II .

Retinoic Acid Plus Hydroquinone RA HQ:
تم استخدام (RA 0.1 + HQ 5 + Lactic Acid 7) عند 10 مرضى شرقيين يعانون من الكلف مرتين في اليوم لمدة 16 أسبوع , وبالنتيجة تم تسجيل معدل نجاح 70 بالمئة بإستخدام مقياس الطيف الضوئي بينما هناك 6 مرضى من هذه المجموعة قد احتاجوا إلى كورس ثاني من المعالجة.

HQ,RA,and Steroid Combinations ( تركيبة كليغمان):
وجد أن لدى 59 بالمئة من المرضى الذين تم إحصائهم وجد لديهم تحسناً يتراوح بين الممتاز والجيد استناداً إلى تقييم االطبيب والمريض بعد المعالجة , معظم المرضى 96 بالمئة منهم قد لاحظوا تفاعلات خفيفة إلى متوسطة بسبب كريم الـ RA وهي:

التوهج Burning – الحكة Itching – الحمامى Erythema – تناقص القشور بإستمرار المعالجة .

درس الـ HQ ضمن مركبات مؤلفة بالإضافة له من عوامل اخرى والتي أدت إلى نجاحات علاجية اكثر من استخدامه بمفرده حيث أن إضافة (RA بالمئة (0.05 – 0.1 إلى الـ HQ:
يمنع تأكسد الHQ – يحسن النفوذية البشروية – يسمح بالتخلص من الصباغ وزيادة تكاثر الخلايا الميلانية .
أول إقتراح بهذا الخصوص كان صيغة كليغمان Kligman.s Formula
KF/HQ 5 and RA 0.1 and Dexamethazone 0 بالمئة
KF يٌعتبر المركب العلاجي الأوسع إنتشاراً والمستخدم لعلاج الكلف حول العالم .

إن إضافة الستيروئيدات إلى معالجة مركبة تتضمن الـ HQ تسبب نقصاً في التأثيرات المهيجة, بالإضافة إلى تثبيط إصطناع الميلانين . كما وجد أن للـRA دور في منع الضمور البشروي الذي يمكن أن يحدث بإستعمال الستيروئيدات الموضعية.

Glycolic Acid Plus Hydroquinone GA HQ:
تمت تم دراسة تركيبة مؤلفة من(GA 10 and HQ 4) بالمئة على شكل كريم يحتوي علىVIT C+E بالإضافة إلى واقي شمسي و قورنت مع كريم آخر يحوي واقي شمسي فقط , فأشارت النتائج إلى تناقص مهم في درجة التصبغ باستخدام التركيبة السابقة مقارنة بالواقي الشمسي المستخدم بمفرده (75 مقابل 13 من المرضى).

N-Acetyl-4-S-Cysteaminylphenol:
هو مركب مؤلف من الفينول والكاتيكول والكبريت وهو من المركبات الفينولية و الكاتيكولية وهي عوامل فعالة مزيلة للتصبغ وعوامل سامة للخلايا.

عولج 12 مريض بالمركب السابق وحصل معظمهم على نتائج ايجابية , كما لوحظت تغيرات واضحة في ميلانين الأدمة بعد 2 – 4 أسابيع من استخدامه موضعياً و بشكل يومي , بالإضافة الى إزالة الصباغ الذي ترافق مع نقص في عدد الخلايا الميلانية الفعالة و في عدد الأجسام الميلانية المنتقلة إلى الخلايا الكيراتينية .

المعالجات الفيزيائية Physical Therapies:
التقشير الكيميائي Chemical Peels:
يستخدم التقشير الكيميائي في معالجة الكلف وهو يتضمن العوامل التالية:
GA / Glycolic Acid , TCA /Trichloacetic Acid
JS /jessner,s solution / Lactic Acid and Salicylic Acid + Resorcinol +Ethanol
SA / Salicylic Acid , RA / Retinoic Acid /Tretinoin ,KA /Kojic Acid

إن التقشير بالـ GA بتراكيز تتراوح بين10-70 بالمئة شائع, و يمكن أن يستعمل عند المرضى ذوي البشرة السمراء و حدث تحسن بنسبة 91 بالمئة (انخفاض في MASI) في دراسة ضمت 25 امرأة غير حامل عولجن بالـ GA من شهر حتى ثلاث أشهر متواصلة , و بمقارنة استعمال GA 70 بالمئة على أحد نصفي الوجه مع استعمال الـ JS على النصف الآخر عند 16 مريض فإن قياس الألوان أظهر أن متوسط تفتيح اللون كان (3.14 + – 3.1) في الجانب المعالج بالـ GA بينما كان 4.84 + – 2.96 في الجانب المعالج بالـ JS.
إن إضافة GA 20-30 بالمئة إلى HQ 4 بالمئة ثم دراسته على 21 إمرأة , حيث طبق الـ HQ مرتين في اليوم على كامل الوجه ثم طبق الـ GA على جانب واحد من الوجه مرة واحدة كل أسبوعين وعند قياس التصبغ بإستخدام MASI و Mexameter أظهرت النتائج أنه لا يوجد اختلاف بين الطريقتين .

في دراسة أجريت على 10 نساء آسيويات يعانين من كلف متوسط حتى شديد تم استخدام مركب مؤلف من (GA10 and HQ 2) بالمئة, حيث بدأت المعالجة بتطبيق المركب السابق على جانبي الوجه لمدة 26 أسبوع ثم طبق الـ GA 20 بالمئة على جانب واحد من الوجه مرة واحدة كل 3 أسابيع , ثم تم التقييم من قبل طبيب الجلدية باستخدام جدول Munsell, فكانت النتائج كمايلي:
عند استخدام GA/HQ and GA Peel فإن انقاص لون الكلف قد وصل حتى 33 بالمئة في 6 مرضى و66 بالمئة عند 4 مرضى .
عند استخدام GA/HQ بمفرده فإن انقاص لون الكلف صنف على أنه خفيف 33 بالمئة عند 7 مرضى ومتوسط 66 بالمئة عند مريض واحد .
تم تقييم ال RA 1-5 بالمئة ضمن بروتوكول تقشير الجلد عند 15 امرأة مصابة بالكلف ، أنماط جلودهن حسب تصنيف Fitzpatrick IV-I , فحدث التحسن السريري في المظهر والتركيب النسيجي للجلد بعد 5 دورات علاجية بفواصل 2-3 ايام , أظهر الفحص النسيجي تناقص في الطبقة المتقرنة و زيادة في سماكة البشرة و تطاول في الأثلام الجلدية .

المعالجة بالليزر Laser Therapy:
إن استخدام ليزر Ruby Q-Switched بمفرده كان غير فعال بتطبيقه على 11 مريض مصاب بالكلف حيث كانت النتائج :2مريض فقط حدث لديهم تحسن ,3 مرضى لم يحدث لديهم أي تحسن .
4 مرضى حدث عندهم فرط تصبغ أكثر من السابق بعد 4أسابيع
والفحص النسيجي للآفات المصطبغة بعد تطبيق الليزر مباشرة, أشار إلى أنه لم تتأثر كل التراكيب المنتجة للملانين بعد المعالجة بالليزر بمفرده , بينما ظهرت أفضل النتائج عندما تم دمج ليزر CO2 النابض Pulsed Co2 Lase مع Q-Switched Alxandri, مبدأ المعالجة هو أن Co2 Laser يخرب الخلايا الميلانية الشاذة و Alexandrit Laser ينتزع الصباغ المتبقي في الادمة .

تمت معالجة 8 مرضى لديهم كلف من النمط الأدمي وذلك لمدة 14 يوم باستخدام
Hydrocortisone 1 and RA 0.05 and HQ 4 بالمئة, ثم عولجوا بـ Co2 Laser و بعد ذلك عولج 4 منهم فقط بـ Q-Switched Alexandrit Laser دون الــ 4 الآخرين, و عند التقييم أظهرت النتائج بعد 24أسبوع من المعالجة أن المعالجة بالليزرين معا أكثر فعالية في إزالة جميع مناطق فرط التصبغ.

في دراسة أجريت على 24 مريض لديهم اضطراب تصبغ على الوجه مستعصي على العلاج, حيث تمت معالجتهم بـ Q-Switched Alexandrit Laser بالإضافة إلى Trichloroacetic acid 15 – 25 بالمئة مع او بدون jessner,s solution , التقييم السريري بعد 24شهر كان ممتاز أو جيد في 67 بالمئة من المرضى, ولم يلاحظ أي إختلاطات مهمة لهذه المعالجة.

في دراسة أخرى عن استخدام Erbium YAG Laser على 20امرأة لم تستجيب على معالجات موضعية سابقة , كان هناك تحسن ملحوظ في الكلف بعد المعالجة بالليزر مباشرة, ولكن من المتوقع أن يعود الكلف لاحقاً.

سنفرة الجلد Dermabrasion:
أجريت دراسة على 533 مريض يعانون من الكلف على الوجه , وقد تضمنت المعالجة سنفرة موضعية أو سنفرة لكامل الوجه باستخدام رأس ماسي مخروطي خشن قطره 16 بالمئة مم , حيث وضع المريض تحت التخدير الموضعي , و تمت سنفرة الجلد حتى مستوى الأدمة العليا أو المتوسطة.

و بمتابعة 410 بالمئة مريض لمدة 5 سنوات كانت النتائج:
عند 398 بالمئة مريض أي97 بالمئة انتهى الكلف بشكل كامل, و في 3 بالمئة من الحالات حدث نكس جزئي .
عند 3 مرضى أي 7 بالمئة حدثت اختلاطات تضمنت: ندب ضخامية تطورت عند 2 مريض, نقص تصبغ دائم عند مريض واحد .
تضمنت الآثار الجانبية الحكة و الدخنيات .

Marta Rendon , MD , Mark Berneburg , MD , Ivonne Arellano , MD , Etal (2006 ).

Treatment 0f Melasma
JAM Acad Dermatol ,54,S272-81

About these ads

6 responses to “الكلف

  1. سيدي الفاضل اعاني من كلف منذ 6 سنوات وايضا حب شباب يترك تصبغات سوداء وشعرات منغرسه تترك تصبغات سوداء ايضا جربت بعض العلاجات مثل الدوباك وبعض الكريمات التجميليه هل من علاج ناجع وشكرا

  2. صباح الخير
    اعاني من كلف الحمل خف قليلآ لكنه مازال له آثار على وجهي واريد ازالته مباشره الرجاء المساعده واعطائي العلاج الأفضل

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s